اسمي حاجيت لف اعمل كمحامية وسيطة قانونية، عملي يتمحور حول تمثيل أصحاب الاعمال والمدراء الخبيرين في كل ما يتعلق بإجراءات الطلاق.

مكتب حاجيت ليف القانوني هو مكتب فريد من نوعه اذ انه يوفر حل شامل وخلاق لكل ما يدور حول احتياجات واشكاليات الزبائن التي تواجههم في عملية الطلاق، والتي بدورها مسائل تدار بحساسية لتحقيق الأهداف والغايات التي وضعها الزبون والمحامية ليف في بداية العملية القانونية.
ان المعرفة والخبرة التي اكتسبناها نحن فريق العمل في الكتب مع المحامية ليف من خلال سنين العمل والإدارة في العمليات القانونية برمتها يساعدنا في تحقيق الأهداف المطلوبة والوصول اليها بطريقة ناجعة جدا.

 

حاجيت لف -محامية أسرة والطلاق

المحامية ليف حاجيت تعمل في هذا المجال بشكل خاص واستثنائي منذ 17 عام.

وسيطة للأسرة، وأيضا وسيطة عامة، خضعت لتدريب الطلاق في تعاون بين الأطراف كما وتعمل كعضوة لجنة شؤون الأسرة ولجنة الشكاوى الزائفة التابعة لنقابة المحامين الإسرائيلية ومحاضرة في قانون الأسرة والوساطة في كلية الإدارة. وتعتبر نفسها مشاركة نشطة في لجان الكنيست لدراسة أزمة الوحدة الأسرية في إسرائيل حيث تتعامل مع كل ما يتعلق بنتائج الأحكام والقرارات القضائية في مجال قانون الأسرة.

 

حاجيت لف تمثل مطالبات الطلاق المعقدة لكبار رجال الأعمال

يتطلب هذا النشاط الإبداع ووضع استراتيجية قانونية فريدة من نوعها مع تلبية الاحتياجات المحددة لكل زبون بالإضافة الى فهم موقف الطرف الآخر والمحامي الذي يمثله. ومن المهم جداً أن نقوم بهذه العملية بحكمة وعقلانية، وهذا يتطلب من المحامية حاجيت لف ان تتعاون مع خبراء ماليين وسوق رؤوس الأموال وخبراء اقتصاديين من أجل توفير حل شامل لاحتياجات الزبون، والتعاون ايضا مع اشخاص مهنيين في مجال العلاج وعلم النفس والأسرة، يشمل ذلك الأولاد القاصرين اذ اننا نعتبر هذا الجانب جانب خاص ومهم جدا في ان تكون أدوات واستراتيجيات التعامل ملائمة ومهنية في الجانب العاطفي عند الزبون.

 

يتعامل المكتب مع اتفاقات الطلاق المعقدة

المحامية حاجيت لف لديها خبرة واسعة في تمثيل الأزواج في محكمة الأسرة والمحكمة الحاخامية العليا. وقد وضعت واستعملت استراتيجية تتخلل مهارات خاصة من خلال خبرتها في صياغة وبناء الاتفاقات فيما يخص التقسيم بشكل عادل للملكية المشتركة باستخدام الخبرة في الأعمال التجارية المكتسبة. كل هذا الجزء يتعلق بقانون الأسرة والعمل. المحامية حاجيت لف لديها معرفة واسعة لكل من المحاكم المدنية العلمانية والأحكام الصادرة عن المحاكم الحاخامية والإطار القانوني إضافة الى ذلك فهي قادرة على وضع اتفاق يتضمن الثغرات المحتملة في كل حالة وفقا للحالات التي تواجهها.

 

المحامية حاجيت لف تتعامل أيضا مع الاتفاقات المالية

لقد اكتسب المكتب مهارات محددة في صياغة وبناء الاتفاقات المالية. المحامية لف ترافق الزبون في تقديم الاستشارات المهنية في مجالات الاقتصاد والعقارات وسوق رأس المال. ويتيح هذا النمط من العمل تزويد الزبون بالتغطية المثلى لمعظم الخيارات والأدوات التي من شأنها حماية صفقاتة وحقوقه في سياق الاتفاق المالي.

 

المحامية حاجيت ليف لديها اتصال شخصي وتمثل شركات قانونية في أمريكا وأوروبا

من أجل تزويد زبائننا بأفضل تمثيل، لدينا نخبة من المحامين الذين يتحدثون الفرنسية والإنجليزية وغيرها من اللغات على مستوى اللغة الأم.

 

المحامية حاجيت لف تحارب ظاهرة تقديم شكاوى الشرطة كاذبة

من خلال تجربتنا هناك صلة بين مستوى الدخل وشدة الشكوى. المحامية ليف محاضرة في لجان الكنيست الإسرائيلي وفي الاجتماعات الأكاديمية في الجامعات والكليات حول الضرر الأخلاقي الذي يصاحب أحيانا مشاعر كلا الجانبين، والتي للأسف يتواجد فيها إساءة لاستخدام الشكوى للشرطة وتقديم شكاوى زائفة.

 

المحامية حاجيت ليف هي واحدة من المبادرين في سن القوانين المقترحة

في السنوات الأخيرة، نجحت الشركة في قيادة اتجاه إلغاء وتعديل المواد غير المشروعة في مجال قانون الأسرة، وذلك بالتعاون الكامل مع منظمات حقوق المرأة والرجل.

 

مجالات العمل

وتشمل ممارسة حاجيت ليف في دعاوى الطلاق، واتفاقات الطلاق، ومطالبات الملكية بين الزوجين، ومطالبات النفقة (الزوجة والأطفال)، حضانة القاصرين، الأزواج من القانون العام، والأزواج من نفس الجنس، والأبوة، الميراث والعنف

נגישות